ابرز الاحداث:
بولا يعقوبيان توقف 3 شاحنات من النفايات غير المفرزة وترد على الشركة المتعهدة “مكب” برج حمود بالوقائع والصور وتُسائل وزير البيئة مفرزة بيروت القضائية توقف مشتبه به اقدم على سرقة معدات طبية من عدة مستشفيات 21-06-2018 بيان المديرية العامة للدفاع المدني في وزارة الداخلية والبلديات/ مهمات الـــــــ24 ساعة الأخيرة شعبة المعلومات تستعيد سيارة مسروقة في عمشيت وتوقف الفاعلين في عملية نوعية عند مفرق مفرق الشراونة – بعلبك – 21-6-2018 الفرنّ في مؤتمر الاستشاريين الدوليين في فيينا – الاربعاء 20-6-2018 هل ينضمّ ملف النازحين الى مسار أستانا؟ الأبراج ليوم الخميس 21 حزيران 2018 حزب القوات وعدد من نوابه طعنوا أمام مجلس الشورى بمرسوم التجنيس رئيس الجمهورية واللبنانية الاولى حضرا حفل تخريج طلاب سيدة الجمهور بينهم حفيدتيهما تفقد قائد الجيش الوحدات المنتشرة على الحدود الجنوبية الجمارك اللبنانية ضبطت سيارتين في مرفأ بيروت وأوقفت متورط بعد نجاح مسلسل “لعنة كارما”… هيفا وهبي مكرّمة في ساحة النجمة حملة للتشدّد بضبط المخالفات المرورية في بيروت – 805 محاضر مخالفة قيادة من دون حزام الأمان خلال يومين قرقاش: تحرير الحديدة بداية النهاية للحرب في اليمن إحباط هجوم “بيولوجي” في ألمانيا واعتقال تونسي الرئيس التنفيذي لنفط الهلال يؤكد الحاجة إلى نماذج جديدة للاستثمار لتعزيز تنافسية قطاع النفط والغاز في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا مجلس الانماء والاعمار يوضح ماجرى تداوله حول موضوع إدخال شاحنات نفايات غير مفرزة يجري طمرها في مطمر برج حمود بيان صادر عن المديرية العامة للموارد المائية والكهربائية جمعية حرمون ماراثون تطلق سباق حرمون الخامس وسباق المدارس الأول مما يخشى الحريري وما الخيارات في حال تأخر تشكيل الحكومة؟ .. ميسم حمزة

غنى قصابية الاخصاءية في علم الطاقة : علم جديد يغزو العالم وبشفي من الامراض المستعضية .. تقرير : غنوى دريان

استطاعت غنى قصابية اشفاء حالة كانت تعاني من سرطان الرءة نتيجة مخالفة المثل الشاءع بان هناك الكثير من الامراض السرطانية التي لا تاتي عن طريق الوراثة واكبر دليل على ذلك انه احد العلماء في اوروبا اختيار عشرة اطفال من دار الايتام وتم توزيهم على عائلات تعاني من اهراض مختلفة من سكري وضغط وسرطان وغيرها من الامراض المزمنة الامر الذي ادى الي اصابة البعض منهم بتلك الامراض عن طريق الذبذات او تركيز الطفل بان احد افراد عائلته يعاني من هذا المرض لانه في هذه الحالة يقوم الطفل بطريقة غير مباشرة ومن خلال عقله الباطن باستدعاء المرض الي جسده لذلك على كل شخص منا ان يضع حاجزا بينه ةبين هذا التفكير الذي يسمى بالوسواس القهري وهذا لا يتم بين ليلة وضحاها وانما عن طريق تمارين يقوم بها بشكل متواصل يفكر بالمرض زيو يجد بعد فترة من التمارين بان هذا الخوف لم يجد موجودا على الاطلاق ولكن عليه ان يتحلى بالشجاعة وهو يقوم بتلك المواجهة ويقنع نفسه بانه الاقوى وان لا يهرب من مواجهة المخاوف
اما الذين يعانون من الاكتئاب في عصرنا الحاضر وهو كثر فهناك طرق متعددة للعلاج لا تنتهي في جلسة واحد ولكن تستطيع الاخصاءية غنى قصابية ومن خلال قراءة ايات معينة من القران الكريم ان تكتشف اماكن الضعف في جسم الانسان عن طريق تلك الذبذات وبعدها تكشف من خلال الارقام كمية الارق والقلق والمخاوف والاسباب الخارجية التي تجعل من المرء عرضة للاكتتاب ومن هنا تبدا الجلسة الاولى تطلب غنى من المريض بعد ان تقرا عليه بعض الايات القرانية ان يتذكر حياته على شكل فيلم سينمائي وتطلب من المريض ان يكرر بصوت عال ما يراه وما هي الصورة الابرز التي يراها وتقول له هذا فيلم سينمائي اروي لي ما رايت فيروي المريض ابرز الصور التي علقت في ذهنه ثم تطلب منه ان يضعها نصب اعنيه ثم تطلب منه ان يلون تلك الصورة باللون المفضل عليه ثم تطلب منه ان يتخيل صورة مرت في حياته وكان سعيدا بها وان تضعها جميعا على شكل لوحة وتلونها باللون المفضل عليه فلا يبقى في الكادر سوى صورتين صورة من الماضي وصورة من الحاضر وهذا التمرين يتكرر عدة مرات عن طريق أسئلة ومواضيع مختلفة والغريب في الامر ان الصور الذي يشاهدها الهقل الباطن لا يمكن ان تخطر على بالك وانت تمارس حياتك الطبيعية فمن خلال هذه التمارين تنتقل الي عالم اخر لا يمكن ان يخطر على بالك ولكن الشيء الاهم بان تكون صريحا الي ابعد الحدود عندما تقوم بطرح الأسئلة عليك فعليك بالاعتراف بانك مررت بصدفات عاطفية وبان طفولتك اما ان تكون سعيدة او على العكس وطوال تلك التمارين لا تكف غني عن طرح الأسئلة عليك ماذا تشعر سواء جسديا او نفسيا وبعد انتهاء التمارين التي تدوم اكثر من ساعتين تعود الي الورقة التي دونت عليها مقدار الحالة التي تعاني منها فتجد بان بعض الارقام قد سجلت هبوطا على باس به واخرى ما زالت بحاجة الي جلسات اخرى لا تتعدى الاربعة وفي النهاية تعطيك بعض الارشادات التي تساعدك على تخطي تلك المرحلة وكل بحسب حالته ولكن يبدو ان الالوان تلعب دورا كبيرا في عالم العلاج بالطاقة فهناك بعض الالوان الذي لا يجب على الانسان ان يستخدمها كثيرا حتى لو كانت من الوانه المفضلة

شاهد أيضاً

شعبة المعلومات تستعيد سيارة مسروقة في عمشيت وتوقف الفاعلين في عملية نوعية عند مفرق مفرق الشراونة – بعلبك – 21-6-2018

صـــــدر عــــن المديريــــة العامــــة لقـــوى الامــن الداخلــــي ـ شعبـــة العلاقـــات العامـة البــــــلاغ التالـــــي: في إطار …