ابرز الاحداث:
توضيح – الإشكال موضوع الفيديو هو نتيجة عملية سلب طالت أحد مروجي المخدرات من قبل مجموعة من أصحاب السوابق المدمنين وقعوا في قبضة شعبة المعلومات. لقاءات سياسية وقضائية وانمائية وثقافية في قصر بعبدا اجرى رئىس الحكومة المكلف سعد الحريري محادثات مع نظيره الاسباني بيدرو سانشيز بيريز كاستيخون  تناولت اخر التطورات في لبنان والمنطقة والعلاقات الثنائية بين البلدين. سجن رومية – يوم نيلسون مانديلا الدولي (م) الشيخ قراقيره يستقبل السفير الأسترالي في لبنان سبينيس تطلق أول بطاقة من نوعها للمتسّوق من أصول أرمنية في لبنان في حفل ترفيهي مميز أقيم في فرع أليسا شركة ديبس (Deeps) تتطلّع الى مستقبل واعد في قطاع النفط والغاز في لبنان تدشين دروب المشي الجبلية التي اعيد تأهيلها وإعلان العمر العلمي لأشجار الزيتون المئوية في بلدية بشعله ، قضاء البترون ، شمال لبنان فريد هيكل الخازن: الضائقة المعيشية تطالب تشكيل حكومة في لبنان اليوم قبل الغد حماية الموارد المائية في الجزائر مصلحة حماية الملكية الفكرية تتلف قطع تبديل سيارات وحقائب مقلّدة في الأسواق الامام قبلان يدين قانون الكنيست حاصباني: التنمية المستدامة تساعد على تخفيف النزاعات في المنطقة 100 ألف يورو مزيّفة داخل حقيبة مسافر في المطار ثانوية الإمام الحسن تكرّم طلابها الناجحين في الشهادتين المتوسطة والثانوية مكتب مكافحة جرائم السرقات الدولية يوقف أفراد عصابة سرقة سيارات في البقاع بيان المديرية العامة للدفاع المدني – مهمات ال 24ساعة الأخيرة لن تنال الشائعات المغرضة من قطاعيّ السياحة والطيران ومن دور وكالات السفر وسمعتها قائد الجيش العماد جوزاف عون استقبل في مكتبه في اليرزة، النائب بهية الحريري جعجع”لا مهلة أمام الرئيس المكلّف سعد الحريري ولا يمكن لأحد أن يسحب التكليف منه، و”ما حدا يجرّب يدقّ” بالدستور ولا بالأعراف القائمة”

مشاورات جديدة في المانيا لتشكيل حكومة ائتلافية

تلتقي المستشارة الالمانية انغيلا ميركل الاربعاء مسؤولين من الحزب الاشتراكي الديموقراطي في محاولة جديدة لوضع حد للمأزق السياسي المستمر منذ ثلاثة اشهر تقريبا بعد الانتخابات في ايلول/سبتمبر.

ويضم الاجتماع المقرر مساء الاربعاء زعيم حلفاء ميركل البافريين، ويأتي بعد حصول مارتن شولتز على مباركة حزبه لعقد مباحثات مفتوحة مع المستشارة الألمانية.

ومنح الناخبون الالمان ميركل انتصارا بدون غالبية حاسمة في اقتراع 24 ايلول/سبتمبر الفائت. وبعد انهيار مفاوضاتها لتشكيل ائتلاف مع حزبيين صغيرين، تسعى الآن لتشكيل حكومة جديدة لقيادة أكبر اقتصاد في أوروبا خلال السنوات الأربعة المقبلة.

ومع عدم وجود سقف زمني منصوص عليه دستوريا أمام المستشارة الالمانية لتشكيل ائتلاف، دعت ميركل زعيمة حزب الديموقراطيين المسيحيين المحافظ “لمباحثات سريعة” لتشكيل “حكومة مستقرة”.

وبوجود الرئيس دونالد ترامب في سدة الحكم في الولايات المتحدة وتصاعد الاعجاب بالتيارات القومية في ارجاء اوروبا، أكدت ميركل على أهمية قدرة المانيا على التصرف.

وأكدت ميركل أن ألمانيا وفرنسا لديهما “دور مركزي” لاصلاح وتعزيز الاتحاد الاوروبي.

وقالت بعد اجتماع مع قيادات حزبها “لا اعتقد أنني أبالغ إذا قلت إن العالم ينتظرنا لنكون قادرين على التصرف”.

وتابعت “اؤمن أن وجود حكومة مستقرة هو الأساس الذي يمكن أن نعمل بأفضل ما لدينا مع فرنسا من أجل اوربا”، موضحة أنها لا تفضل قيادة حكومة أقلية.

وأشار جوزيف يانينغ مدير مكتب برلين في المجلس الأوروبي للعلاقات الخارجية، إلى أن تأثير أزمة تشكيل الحكومة له بعد كبير خارج ألمانيا.

وقال “ليس هناك طرف أكثر أهمية (للرئيس الفرنسي ايمانويل) ماكرون أكثر من برلين”، في إشارة إلى مقترحات الإصلاح الطموحة للرئيس الفرنسي.

وأضاف يانينغ “لهذا فالأمر درامي لزخم رئاسته إذا ما فشل في الحصول على أي رد بعد أشهر من الدفعة الكبيرة التي اعطاها لاوروبا وعلى الأرجح لن يحصل على أي رد لثلاثة أشهر أخرى”.

– ائتلاف أو لا ائتلاف –

وفيما تلقى شولتز اتصالات هاتفية من ماكرون لحضه على عدم إدارة ظهره لتشكيل ائتلاف مع حزب ميركل، يخشى شولتز أن يتسرع في تجديد التحالف مع المحافظين خصوصا بعد ان مني حزبه بهزيمة مريرة في الانتخابات الأخيرة.

ويضع شبيبة الحزب الاشتراكي الديموقراطي ثقلهم خلف معارضة شديدة لتشكيل ائتلاف حكومي عبر إطلاق حملة “نوغروكو” التي تعني لا ائتلاف موسع.

وقد يضطر الحزب لطرح أي قرار بخصوص الانضمام للائتلاف للتصويت بين اعضائه.

وأكد الحزب بوضوح أن لديه خيارات واسعة، من بينها رفض الشراكة مع حزب ميركل المحافظ، وهو ما يضع ألمانيا على طريق اجراء انتخابات مبكرة او دعم حكومة أقلية بقيادة المستشارة.

وللخروج من الأزمة، طرح الحزب أخيرا خيارا ثالثا.

وعرض الحزب خيار تشكيل “ائتلاف تعاون” او “كوكو” بالألمانية، ويتضمن العرض تشكيل ائتلاف مع الاتفاق على عدة قضايا مع ترك الموضوعات الخلافية لمداولات البرلمان.

لكن الفكرة تعرضت للإجهاض مبكرا من كبار قادة بما فيهم نائب رئيسة حزب الديموقراطيين المسيحيين جوليا كلوكنر.

وقالت كلكونر لصحيفة نيو اوسنابروكر تسايتنوغ الألمانية “لا اؤمن بالحلول الوسط مع الحزب الاشتراكي الديموقراطي”.

وتابعت أن الحزب عليه أن يختار “أما يحكم أو لا يحكم”.

شاهد أيضاً

هزة ارضية بقوة 4.9 ريختر تضرب شمال شرق ايران

ضربت هزة ارضية بقوة 4.9 درجة على مقياس ريختر محافظة خراسان الشمالية الواقعة شمال شرق …